استشراف المستقبل: كسر أغلال التبعية للأمم الناشئة | عبد مرزوق الظهوري

2019-09-27 03:00

استشراف المستقبل وكسر أغلال التبعية للأمم الناشئة. الأمة التي لا تمتلك خريطة ولا بوصلة دقيقة في هذا العالم سريع التغيير هي أمة تعرض نفسها لأخطار عظيمة لأن مستقبلها في هذه الحالة لن يخرج عن إحتمالين:

 

1- مستقبل محصل[ة] لعوامل عشوائية فيخضع لاعتبارات من صنع المصادفة لا من صنع العقل.

 

2- مستقبل من تشكيل قوى خارجية لا يهمها إلا أن تخدم مصالحها سواء أكانت هذه المصالح متوافقة مع هذه الأمة أم لم تكن.

 

المصدر

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن