كتاب: رؤية استشرافية للأمن الوطني للمملكة العربية السعودية في ضوء رؤية ٢٠٣٠ | د. رياض الشهري

2020-07-27 13:39
الكاتب :

د. رياض بن محمد الشهري*

 

صدر كتاب جديد بعنوان (رؤية استشرافية للأمن الوطني للملكة العربية السعودية في ضوء رؤية ٢٠٣٠ ) للدكتور رياض بن محمد الشهري.

 

 

 

الكتاب عبارة عن دراسة علمية محكمة تجيب عن تساؤل رئيس هو: كيف يمكن لرؤية المملكة العربية السعودية ٢٠٣٠ أن تعزز الأمن الوطني السعودي بمفهومه الشامل؟

 

هذه الدراسه تعالج محورين رئيسين هما (الأمن الوطني للمملكة ورؤية المملكة ٢٠٣٠). وتقع هذه الدراسة في خمسة فصول.

 

يتناول الفصل الأول مشكلة الدراسة ومفاهيمها وحدودها وأهدافها وأهميتها بين أصناف العلوم الإنسانية.

 

وينتقل الباحث في الفصل الثاني ليعالج أدبيات الدراسة وخلفيتها النظرية حيث يتناول تأصيلا لمفهوم الأمن الوطني وفلسفة الأمن وتعارضه وتلاقيه مع مفهوم الأمن القومي، كما يستعرض خصائص الأمن الوطني والفروق الجوهرية بين التهديدات والتحديات والمخاطر الأمنية.

 

ويناقش الباحث ٣ من نظريات العلاقات الدولية التي تفسر الأمن الوطني، وهي (النظرية الواقعية والنظرية الليبرالية والنظرية الواقعية الجديدة. وفي مبحث آخر يعرض الباحث أهم مقومات الأمن الوطني وأهم التهديدات المحيطة بالمملكة داخليا وخارجيا من منظور جيوسياسي وجيواستراتيجي.

 

ثم تنتقل الدراسة للمحور الثاني الهام في الدراسة والمتعلق برؤية المملكة ٢٠٣٠ التي أطلقتها مع استلام الملك سلمان زمام الحكم بعد وفاة الملك عبدالله، حيث تستعرض الدراسة تعليقا على أهدافها ومحاورها وإمكانية الانعتاق من ربقة النفط والتحول لمرحلة ما بعد النفط. ونظرا لأنها رؤية طموحة تستشرف المستقبل، ناقش الباحث عددا من التجارب التنموية واستعرض تجربتي سنغافورة وماليزيا اللتين انتقلتا من أسفل السلم التنموي إلى أفضل الدول في العالم في معدلات دخل الفرد والاقتصاد المحلي، كما تستعرض في ختام هذا الفصل عددا من الدراسات السابقة التي تعالج قضايا الأمن والتنمية في الوطن العربي.

 

وفي الفصل الثالث يستعرض الباحث منهجية الدراسة التي استخدم فيها المنهج الكيفي بنوعه الاستشرافي (الظاهراتية أو ما يسمى بالفينومينولوجي) حيث استقصى الباحث عدد ٣٠ خبيرا في أكثر من ١٠ مجالات مختلفة وتمت مقابلات نوعية معهم لتخرج الدراسة بحصيلة كبيرة من المعلومات الهامة ليتم تحليلها وفق منهجية البحث النوعي ولتضع عددا من النتائج والتوصيات للدراسة.

 

الكتاب يقع في ما يقارب ٣٠٠ صفحة وصدر عن دار نشر جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية في عام ٢٠٢٠.

 

المصدر: رسالة من المؤلف مشكوراً

 

*   دكتوراه الفلسفة في العلوم الأمنية؛ باحث في قضايا ‏‏‎‎‎‎‎الأمن الوطني والأمن الفكري ودراسات ‎استشراف المستقبل، وممارس لمنهجيات ‎‎البحث النوعي.

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن