الخيارات المعرفية والمنهجية في بناء السيناريوهات لدى المدارس الاستشرافية

2021-01-09 2:25 م
الكاتب :

الخيارات المعرفية والمنهجية في بناء السيناريوهات لدى المدارس الاستشرافية

 

محمد خميس*

 

نُشرت المادة في العدد 1 من دورية “استشراف” للدراسات المستقبلية، المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، حزيران/يونيو 2016.

 

ملخص

​ظهرت تقنية بناء السيناريوهات في عُقب الحرب العالمية الثانية، بوصفها مقاربةً منهجيةً للتخطيط الاستراتيجي العسكري لا تُضاهى، ثمّ تطوّرت لتصبح مقاربةً منهجيةً أساسيةً في استشراف المستقبل منذ خمسينيات القرن العشرين وستينياته؛ إذ شهدت حينئذٍ تشعبًا نظريًا وإبستمولوجيًا كبيرًا. وتُعنى هذه الورقة بدراسة الخيارات المعرفية والمنهجية في بناء السيناريوهات لدى المدارس الاستشرافية المختلفة، محاولةً الغوص في آليات بناء السيناريوهات في الاستشراف الحديث، ساعيةً لتسليط الضوء على الفوارق المنهجية الجوهرية في الأسس والأساليب التي تُمارس بها تقنية السيناريوهات، بخاصّة بين المقاربتين الحدسية/الكيفية، والاحتمالية/الكمّية. كما تسعى هذه الدراسة إلى مقاربة بعض المحاولات العربية في الاستشراف وبناء السيناريوهات، واختبار قدرة هذه المحاولات على التأسيس لمدرسة استشرافية عربية رائدة.

 

* ​أستاذ في الدراسات المستقبلية، قسم العلوم السياسية، جامعة قاصدي مرباح، ورقلة، الجزائر.

 

تحميل المادة

 

تحميل العدد 1 من دورية “استشراف” كاملاً من موقع الناشر

 

المصدر

 

 

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments