دورة تدريبية | استشراف المستقبل وفق رؤية الخمسين

دورة تدريبية | استشراف المستقبل وفق رؤية الخمسين

2021-01-17 8:09 م
الكاتب :

استشراف المستقبل وفق رؤية الخمسين

 

المدرب: الدكتور حسام حاضري

 

مستشار التطوير الاستراتيجي واستشراف المستقبل

 

استشراف المستقبل والاستعداد له هما وسيلة الدول المتقدمة والناهضة التي تسعى دائماً إلى تحقيق التميز والريادة في سياق التنافس العالمي في مجالات التقدم الإنساني والحضاري المختلفة، من خلال وضع الخطط والسياسات والاستراتيجيات التي تتعامل مع الواقع وتحدياته، وترسم ملامح المستقبل المنشود والإسهام في تصميمه.

 

الأهداف العامة:

 

– التعرف على المفهوم العلمي لاستشراف المستقبل.

 

– التمييز بين الاستشراف المستقبلي والتخطيط الاستراتيجي.

 

– التعرف على مقومات المستقبل المختلفة.

 

– التعرف على التقنيات والأدوات المستخدمة في عملية استشراف المستقبل.

 

– رصد تحديات المستقبل وسبل مواجهتها.

 

– تزويد المشاركين بمفاهيم وأهداف ومهارات استشراف المستقبل.

 

– التعريف بـالابتكار والمهارات الأساسية لبناء الابتكار الإداري.

 

– تدريب المشاركين على الاستراتيجيات الابتكارية.

 

– التركيز على إيجاد منهج ابتكاري للقائد الاستراتيجي يمكن استخدامه وتطبيقه بالفعل لتحقيق أهداف العمل في الأجل القصير والطويل.

 

المحاور الرئيسية:

 

– ماهية استشراف المستقبل ومقوماته.

 

– أساليب تحليل الدراسات المستقبلية.

 

– تقنيات الاستشراف.

 

– إدارة الابتكار.

 

– استراتيجيات الابتكار.

Top of Form

Bottom of Form

أقسام البرنامج

مجموعة من التعليمات والإرشادات التي يجب على المٌتدربين اتباعها

 

الوحدة التدريبية الأولى

استشراف المستقبل وفق رؤية الخمسين سيتناول المتدرب في هذه الوحدة التدريبية مفهوم استشراف المستقبل والمنهج الاستشرافي بالإضافة إلى التعرف على الرؤية الخمسينية لدولة الإمارات العربية المتحدة.

الوحدة التدريبية الثانية

استشراف المستقبل وفق رؤية الخمسين سيتناول المتدرب في هذه الوحدة التدريبية أنواع سيناريو المستقبل وأقسامه بالإضافة إلى تقنية دلفي.

 

الوحدة التدريبية الثالثة

استشراف المستقبل وفق رؤية الخمسين سيتناول المتدرب في هذه الوحدة التدريبية مفهوم الابتكار، مجالاته واستراتيجياته.

 

 

 

البداية 1 سبتمبر 2021
النهاية 31 ديسمبر 2021
المدة أسبوع
عدد الساعات 15
الرسوم 300 درهم إماراتي

 

 

قد يهمك أيضاً

 

المصدر

 

 

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments