كتاب: الدراسات المستقبلية في العلاقات الدولية | أ. د. وليد عبد الحي

2019-11-01 03:00

الدراسات المستقبلية في العلاقات الدولية

 

 

د. وليد عبد الحي

مؤسسة “عيون المقالات”

مراكش، المغرب، 1993

 

فيما يلي بعض ما قاله أ. د. وليد عبد الحي:

 

قبل أكثر من ربع قرن

 

في كتابيالدراسات المستقبلية في العلاقات الدولية” الذي نشرته مؤسسة “عيون المقالات” في المغرب عام 1993 الطبعة الثالثة، وفي الصفحة 196.. ورد ما يلي:

 

“ان المسافة التقنية بين التنظيمات المسلحة وبين الجيوش النظامية ستتقلص تدريجيا إلى الحد الذي ستكون التنظيمات فيها قادرة على تكييف الطائرات والصواريخ وأنماط المتفجرات لتجعلها أقل تكلفة من أسلحة الجيوش وبفعالية موازية؛ وسينتقل الأمر لاحقا للأسلحة الجرثومية والكيماوية والنووية وأجهزة التجسس..لا سيما أن مشاعية المعرفة وتزايد نسبة العلماء المتعاطفين مع هذه التنظيمات تعزز هذا الاتجاه…وطبقا لإيقاع هذه المؤشرات (الستة عشر مؤشرا المشار لتفاعلاتها في الصفحات السابقة) ستتضح هذه الملامح خلال الفترة من 2015 وما بعدها وسيكون الشرق الأوسط هو الأكثر حضورا في هذا المشهد” ….

 

المصدر

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن